هذه النسخة من موقع مؤسسة ومتحف محمود درويش هي نسخة تجريبية ويجري العمل على تطويرها

- من نحن


أنشأت مؤسسة محمود درويش كمؤسسة وطنية انطلاقاً من المرسوم الرئاسي الصادر في مدينة رام الله بتاريخ 4/10/ 2008. تقديراً للمكانة التي تبوأها درويش في حركة الشعر والنثر الفلسطينية والعربية والعالمية، وسعياً من أجل تعميم منجزه على أوسع نطاق، وتسليط الضوء على ما يزخر به تراثه الشعري والنثري من قيم نبيلة تتمحور حول حب الوطن وصيانة كرامة الناس واحترام العقل وتمجيد الحياة، وتعزيزاً لأفكار محمود درويش وقيمه العقلانية والتنويرية والوطنية التي عبر عنها في مواقفه العملية وفي مجمل إبداعاته، واستجابة لتكريسه كل جهوده الفكرية والإبداعية، طوال خمسة عقود من الزمن، لقضية شعبه العادلة في كفاحه من أجل الحرية والاستقلال الوطني والديمقراطية، وتعبيره الخلاق عن هذه القضية وما تشتمل عليه من أبعاد إنسانية، على النحو الذي حملها إلى شعوب العالم قاطبة، باعتبارها قضية كونية تعبر عن أوجاع بني البشر ومعاناتهم، أينما كانوا وأينما حلوا، وبهدف الاستفادة من مكانة محمود درويش لتوسيع الاهتمام العربي والعالمي بالشأن الفلسطيني، واعترافاً لمحمود درويش بتفرده الإبداعي الذي جعله محط تقدير واحترام واسعين، وحرصاً على تراثه الثقافي الفذ، وتخليداً لذكراه ، ولما انطوى عليه من نبل ووفاء ودماثة خلق ومزايا شخصية أخرى عديدة، تتحمل مؤسسة محمود درويش شرف المسؤولية، وتؤكد أنها لن تدخر جهداً من أجل النهوض بمشروع ثقافي متعدد الجوانب، يليق بالقامة العالية للأديب الذي تحمل اسمه.

 

اهداف المؤسسة
تتولى المؤسسة ما يلي :

 

1. جمع أعمال الشاعر وتراثه وحفظهما
2. إنشاء مركز ثقافي متعدد الأغراض في منطقة ضريح الشاعر في رام الله وإدارته
3. اقتراح نشاطات ثقافية وأدبية وفنية وإنسانية وأكاديمية وخيرية وإعلامية وأي نشاطات أخرى يحددها مجلس الأمناء وتنفيذها ورعايتها
4. تخصيص جائزة سنوية للإبداع في مجالات الثقافة والأدب والفنون تمنح لمثقفين من فلسطين وخارجها.